*****الكرامات:

اذهب الى الأسفل

*****الكرامات:

مُساهمة من طرف محمدالعيسوى في الإثنين 14 مايو 2012, 6:05 pm

هى الأعمال لالخارقة للسنن الكونية-لها شواهد فى القرآن الكريم .لعل أوضحها الأعمال التى أجراها الله على يد(الخضر)رسولا ولا نبيا ،ومع ذلك أتاه الله من العلم الباطن ماستعصى فهمه على موسى قبل أن يكلف بالرسالة .وهى قصة التى وردت بالتفصيل فى القرآن الكريم فى سورة الكهف .وقد عمد أئمة الصوفية إلى استخراج الأسرار الخفية والمعانى الروحانية فيها .ليتخذوا منها دليلا على إمكانية حدوث الكرامات للعبد الصالح إذا هو سار فى طريق الإيمان والتقوى والطاعة.لذلك وجب علينا أن نفرق بين حقيقة التصوف ،وما يلازمه من أعمال خفية تجرى على أيدى الأولياء والصالحين وبين مظاهرالدجل والشعوذة التى يحترفها الحواة والدراويش ،إذ ليس من الإنصاف-كما يقول الأستاذالعقاد -ان نحمل التصوف أوزار الأدعياء واللصقاء الذين يندسون فى صفوفه نمفلقا واحتيالا ،أوجهلا وفضولا ،لأنه ما من نحلة فى القديم والحديث سامت من أوزار اللصقاء الذين ينتمون إليها من غير أهلها.والإمام الأكبر مصطفى عبد الرازق شيخ الأزهر الأسبق حيث يتكلم عن الكرامات ،يتعمد إهمال ما جرى فى عهوده المتأخرة ،والذى جعا من التصوف أداة غش ومطامع وجهل وفساد.ويركز على الجانب الصحيح من الكرامات والذى اريط بطائفة خاصة من الزهاد والمتقين أطلق عليهم وصف (أولياءالله)واولاية تعنى القرب من الله عن طريق التقوى والإيمان .وقد تردد ذكر الولى والألولياء والولاية فى القرآن أكثر من مرة.*الله ولى الذين آمنوا*وهويتولى الصالحين *أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين *ذلك بأن الله مولى الذين آمنوا وأن الكافرين لامولى لهم*إنما وليكم الله ورسوله*ألا أن أولياءالله لاخوف عليهم ولا هم يحزنون*فإذا كان العبد قريبآ من الحضرة الإلهية ،بسبب كثرة طاعاته وكثرة إخلاصة -حصلت- الولاية- فيبلغ مرتبة العرفان ،عندئذ تنكشف له الحجب ،ويشهد من غلم الله،مالا يشهده سواه ،وتظهر على يديه الكرامة التى هى أمر خارق للعادة.ويقول الشيخ مصطفى عبد الرازق أن معظم الأشعرية -مذهب أهل السنة الأعتقادى -أجازوا للصالحين ،على سبيل كرامة الله لهم،اختراع الأجسام وقلب الأعيان ،وإحالة الطبائع ،وكل معجز للأنبياء ،وقالوا إنه لا فرق بين ايات الأنبياء وكرامات الأولياء إلا بالتحدى ..فالنبى يتحدى الناس أنيأتوا بمثل ما جاء هو به ،أما الولى فلا يتحدى ..والصوفية يقولون إن ظهور الكرامات جائز ،بل واقع ويصفونها بأنها أمور ناقضة للعادة،غير مقترنة بدعوى النبوة،وهى عون للولى على طاعته ،ومقوية ليقينه،وحاصلة له على حسن استقامته ودالةعلى صدق دعواه فى الولاية إن دعاها لحاجة وشهدت له بها الشريعة وهم يفرقون بين المعجزة والكرامة من ثلاثة وجوه:أولها :أن النبياء متعبدون بإظهار معجزاتهم للخلق،والاحتجاج بها على من يدعونه إلى الله تعالى ،فمتى كتموا ذلك فقد خالفوا الله عز وجل ،أما الأولساء فهم متعبدون بكتمان كرامتهم عن الخلق فإذا أظهروا شيئآمنها لاتخاذ الجاه ،فقد خالفوا الله وعصوه.ثانيا:إن الأنبياء يحتجون بمعجزاتهم على المشركين ،لأن قلويهم قاسية..والأولياء يحتجون بذلك على نفسوهم حتى تطمئن وتوقن ولا تضطرب ولا تجزع عند فوت الرزق ،لأن النفس امارة السوء مجبولة على الشك،ثالثا:غن الأنبياء كلما زيدت معجزتهم يكون أتم لفضلهم ..أما الأولياء فكلما زيدت كراماتهم ازدادوا خوفا من أن يكون ذلك من الاستدراج لهم،وان يكون سببآ لسقوط منزلتهم عند الله.وتتحدى كرامة الأولياء فى إجابة الدعاء والأخبار ببعض الأحداث التى يمكن أن تقع كعودة المسافر وشفاء المريض ،أما التيان بالأعمال الخارقة مثل إحياء الميت أو تسبيح الحصى ..فلا يكون للأولياء.وقال بعض علماء الكلام إن الكرامة جائزة ،إذ ليس يلزم من فرض وقوعها محال ،فهى أمر يتصور فى العقل حصوله من غير أن يؤدى إلى رفع أصل من الصول ،وقالوا إن خرق العادة ليس مما ينكره الحكماء لأنهم يقولون بأن للنفوس الزكية قوى ربما تؤثر فى أكثر الأجسام التى فى عالم الكون والفساد .أما وقوع الكرامة فقج استدلوا عليه بقصة (أهل الكهف )مبقائهم فى النوم أحياء سالمين مدة ثلاثمائة وتسع سنين كما وردت فى القرآن ،كما استدلوا بأخبار كثيرة حكاها النبى صلى الله عليه وسلم.أما الذين قالوا بامتناع الخارق للعادة- معجزة أو كرامة -فقد قالوا:إن خرق العادة سفسطة ،ولو جوزناه لحاز انقلاب الجبل ذهبآ،ولجاز حصول الرجل من غير أب ولا أم..ولايخفى ماينطوى عليه ذلك من خبط وإخلال بالقواعد المتعلقة بالنبوة والمفاسد التى تنافى نظام المعاش والمعاد ..وقد رد الصوفية على هؤلاء المنكرين للكرامات والخوارق بأنهم لا يعترفون بالنبوة أصلا فهم خارجون عن الدين لكنهم لم يصرحوا بإنكار النبوة،وليس يمنع أن ينكروا الخوارق من غير أن ينكروا النبوة********أن شاء الله الباقية تاتى مع عادات الطبيعة&&&&&&&&&&

محمدالعيسوى
عضو نشيط

عدد المساهمات : 93
نقاط : 235
تاريخ التسجيل : 16/04/2011
العمر : 60

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى